أبرز وأهم الأخبار الرياضية اليوم



مانشستر سيتي يعود الي صدارة الدوري الانجليزي بعد انتصاره على برايتون

عاد مانشستر سيتي إلى طريق الانتصارات بفوزه 2-1 على برايتون في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، السبت، بفضل هدفي الشوط الأول عن طريق جوليان ألفاريز وإرلينغ هالاند.

وبعد هزيمتين متتاليتين في الدوري، كان سيتي في طريقه نحو الفوز، لكن هدف أنسو فاتي في الدقيقة 73 لصالح برايتون هدد بتحويل الأجواء في نهاية المباراة نحو حالة من القلق على ملعب الاتحاد.

وافتتح الدولي الأرجنتيني جوليان ألفاريز التسجيل للسيتي في الدقيقة السابعة من عمر المباراة عن طريق تسديدة قوية بعد مجهود كبير من جيريمي دوكو.

ومع عودة لاعب الوسط المؤثر رودري من الإيقاف، سيطر مانشستر سيتي على الشوط الأول واستغل هالاند بعض الأداء الضعيف لبرايتون ليسجل الهدف الثاني للسيتي بعد 19 دقيقة.

وكان من الممكن للسيتي أن يوسع الفارق في المباراة، لكن برايتون حول دفة الأمور عندما سجل اللاعب الأسباني المعار من نادي برشلونة أنسو فاتي هدفا، قبل أن ينهي أصحاب الأرض المباراة بعشرة لاعبين بعد حصول اللاعب مانويل أكانجي على البطاقة الصفراء الثانية في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبهذا الفوز عاد مانشستر سيتي حامل اللقب إلى الصدارة برصيد ٢١ نقطة جمعها من ٩ مباريات.

أرسنال يتعادل مع تشيلسي ويحافظ على سجله في الدوري "بلا هزيمة"

حول أرسنال تأخره بهدفين ليتعادل 2-2 مع مضيفه تشلسي ويحافظ على انطلاقته الخالية من الهزائم في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفضل هدفين متأخرين عبر ديكلان رايس ولياندرو تروسار، السبت.

وتقدم البلوز بعد ربع ساعة من بداية المباراة عن طريق ركلة جزاء سددها اللاعب الشاب كول بالمر بعد أن ارتقى مدافع نادي أرسنال ويليام صاليبا ليتصدى لمحاولة من قبل اللاعب ميخايلو مودريك لترتطم ضربة رأس من اللاعب الأوكراني بيد منافسه ليقرر الحكم بعد ذلك احتساب ركلة جزاء لصالح تشيلسي بعد مراجعتة لتقنية الفيديو.

وضاعف مودريك النتيجة لصالح تشيلسي بعد ٣ دقائق من نهاية استراحة ما بين الشوطين عندما وضع الكرة في الزاوية اليمنى العليا للمرمى من فوق رأس الحارس ديفيد رايا.

وارتكب حارسي الفريقين كلا من رايا حارس أرسنال وروبرت سانشيز حارس مرمي نادي تشلسي أخطاء فادحة خلال المباراة، وتسبب خطأ من سانشيز في الهدف الأول لأرسنال في الدقيقة 76 عبر اللاعب ديكلان رايس الذي اقتنص الكرة وأرسلها في المرمى المفتوح.

وأسكت البديل تروسار جماهير نادي تشيلسي في ملعب ستامفورد بريدج بتسديدة متقنة بعد تمريرة عرضية متقنة من قبل اللاعب بوكايو ساكا في الدقيقة 84 من عمر المباراة ليمنح فريقه نقطة ثمينة ويبقيه في صدارة ترتيب جدول الدوري الانجليزي.

 الأعلام الفلسطينية ترفع في ملعب أوساسونا بعد تصريح مهاجم النادي الإسرائيلي.

رفع العشرات من مشجعي نادي أوساسونا أعلاما فلسطينية، في مباراة الفريق ضد ضيفه نادي غرناطة في المباراة التي أقيمت يوم الجمعة في الدوري الإسباني.

وكشفت تقارير صحفية إسبانية أن أوساسونا "قد يواجه مشاكل" بسبب تصرف جماهيره، رغم تحقيقه الفوز بهدفين نظيفين.

وأقيم اللقاء على وقع توترات تتزامن مع التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة، فقد تعرض مهاجم غرناطة الإسرائيلي شون وايزمان للانتقادات بسبب تعليقاته عن الصراع.

وبعد هجوم حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر الجاري، دعا وايزمان إلى "إسقاط 500 طن من القنابل على فلسطين".

وقال نادي غرناطة إنه تحدث مع لاعبه بهذا الشأن، علما أن وايزمان لم يسافر إلى بامبلونا مع فريقه لخوض مباراة الجمعة بعد أن أبلغته السلطات أن سلامته في خطر.

وقرر المشجعون الاحتجاج على تصريح اللاعب على ما يبدو بشكل جماعي، عبر رفع أعلام فلسطين.

وحتى الآن لم يكن هناك أي رد أو اقتراح بإيقاف وايزمان أو تغريمه بسبب تعليقاته، لكن تم تقديم شكاوى قانونية ضده.

ريال مدريد يكتفي بنقطة من موقعة إشبيلية

 اكتفى فريق ريال مدريد بنقطة من موقعة إشبيلية التي خاضها ضد زعيم الأندلس في ملعب رامون سانشيز بيزخوان، مساء السبت، ضمن مباريات الأسبوع العاشر من الدوري الإسباني.

النادي الملكي بدأ المباراة بقوة ونجح في هز شباك الفريق المحلي بهدف من توقيع فيديريكو فالفيردي، في الدقيقة الرابعة، لكن فرحة الأوروجواياني لم تدم، حيث ألغى الهدف من قبل الحكم ريكاردو دي بيرجوس بعد الرجوع الي الفار المساعد بداعي التسلل.

وحاول كل فريق الوصول للمرمى في الدقائق المتبقية من الشوط الأول، لكن كل المحاولات لم يكتب لها النجاح، لينتهي الشوط الأول كما بدأ، بلا أهداف.

وبعد مرور ما يقرب من نصف ساعة من الشوط الثاني، وقع ديفيد ألابا على هدف عكسي، ليتقدم إشبيلية على لوح النتيجة بهدف في الدقيقة 74، لكن دانييل كارفاخال أعاد الأمور لنصابها بسرعة، بتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 78.

نقطة ترفع رصيد الريال للرقم 25 في صدارة الجدول، بفارق ثلاثة نقاط عن جيرونا الوصيف، وأربع نقاط عن برشلونة، والذي خاض مباراة أقل، ليصبح الفارق بين البارسا والريال مؤهلاً للتقلص إلى نقطة واحدة قبل موقعة الكلاسيكو في الجولة المقبلة من الليجا.

أما إشبيلية فرفع رصيده من النقاط الي النقطة رقم ٩ بالتعادل مع ريال مدريد ليحتل المرتبة الثالثة عشر من جدول ترتيب الدوري الأسبانى.


اخفاء الاعلان
hide ads